#1  
قديم 15-09-2014, 01:18 PM
ماجد عرب الصقر ماجد عرب الصقر غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: الأردن
المشاركات: 69
افتراضي قف:أنت في غزة![

قف:أنت في غزة! من قلم د.ماجد توهان الزبيدي
قف :
أنت الآن في أرض الطهارة
أنت في بلد العزة
انت في غزة!
قف ثم إخلع نعليك
إنك في السهل المقدس
من بيت حانون إلى رفح
كل ذرة رمل فيه
مباركة!
قف ثم سر حافي القدمين
على ثرى
سقاه شعب من دم أطفاله
من عروقه
من شريانه!
قف وتدبر ثم تمعن
انت في بلاد غزة
بين شعب عربي
ابى إلأ ان يعيد
للأعراب الضالة
كبرياء الصحابة!
قف:
لاتدخل الحدود
قبل أن تخلع ثيابك
وتتطهر من آثار الذل والهزيمة
ومن أدران الأعراب
ورهط االبداوة!
هيا إهبط البحر
وتطهر بملح وطين
فإن خفت الغرق
فتيمم ثم إستحم
بتراب دير البلح
ووحل خُزاعة!
الآن سر!
سر في أرض
كل شبر فيها إرتوى
من أوردة الشعب
وضلوعه وأعناقه
وعظامه!
قف:
انت الآن في بلدة القرارة
تحت كل حجر
شهيد أو جريح
او طرف مقاوم
أو سُبابة
أخافت الأوغاد
كأنها صاروخ
أو شظية أو شراره!
قف
أنت الان في بلدة خُزاعة
الله بامروءة خُزاعة!
الله ياصبر نساء خُزاعة
الله ياصهيل خيل الملائكة
تساند الفدائيين
ضد المغضوب عليهم
في موقعة خُزاعة!
يوم أغارت صعقة القعقاع
فاخذت جماجم "غولاني"و"جفعاتي"
في "الشجاعية" و"التفاح"
وبساتين خُزاعة!
الله أكبر!ليتك خلقتني ياربي
في قبيلة القرارة أو خُزاعة
الله أكبر
باتت كل قبائل الأعراب
تُسبلُ العيون
وتتوارى خجلا وحسرة
وندامة
كلما مر ذكر قبيلة خُزاعة
او عشيرة القرارة!
قف:أنت مازلت في خُزاعة
عُد للتاريخ
وإستذكر منه "مؤتة"
كيف قطع الروم الأطراف
وبقيت بين الصدور
راية إبن أبي طالب
عالية خفاقة!
هنا تحت ردم خُزاعة
كان أحفاد جعفر
يصلون خلفاء الروم
بصليات من رشاشه!
وهنا في حقول خُزاعة
كان يزرع العبوات
أحفاد إبن أبي رواحه!
الله اكبر
لم يزل شعب غزة
يعلمنا للمرة العاشرة
أبجديات الإسلام والعروبة
وكيف يصنع النصر
وكيف تجمع حروف الشهادة!
قف:
وإلتفت يمنة ويسرة
انت في بيت حانون
في غابة من أجساد طاهرة
متوضئة
مُفخخة!
بين أشجار نبتت
على نبع من فخار
ومروءة وشهامة
واصالة!
هنا على تخوم البلدة
توارى الجندُ
وإمتلأت أدبارهم برصاص
القناصة!
الله أكبر
هنا تلألأت بيت لاهية
تسطع مآذنها الف مرة في اليوم
كلما جادت رشقات الصواريخ
تسري لتل الربيع
لحيفا والقدس
ونهاريه!
قف:أنت مازلت
في حضرة غزة
أضاف شعبها الكثير
في أركان الطهارة والشهامة
والأمانة والفصاحة!
الله أكبر لم تغب الشمس
ولن تغب يا"داوود"
ولن ينكسر شعب
خلقه الله من صنف
العمالقة!

(فجر 10/9/2014م)



رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع