تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك
مسار التّصفح » مـنـتـديـات كـــل الــعـرب > منتدى الشريعة والحياة > قسم القرآن الكريم » ۞ الإشارة القرءانية في القرءان الكريم

قسم القرآن الكريم علوم القرآن ، التفسير ، الإعجاز العلمي في القرآن.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-03-2012, 01:08 PM
عصام الكردي عصام الكردي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: الأردن
المشاركات: 8
افتراضي ۞ الإشارة القرءانية في القرءان الكريم

*
الإشارة القرءانية
18 / 10 / 2011
ينطوي الإنتقال القرءاني من سورة قرءانية سابقة إلى سورة قرءانية تالية بالإنتقال من القول الأخير من الأية القرءانية الأخيرة من السورة السابقة إلى قول الأية القرءانية الأول من السورة التالية الذي يبدأ بالباء القرءانية
القول بِسْمِ القول
الأول من ءاية البسملة ءاية :- بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
‘ الفاتحة القرءانية لسورهم وسور القرءان الكريم جمعيا إلا سورة فاتحة الكتاب ‘ سورة الفاتحة ’ و ‘ سورة التوبة ’‘ ، ممثلا ذلك بالسور القرءانية التوالي الاتي القول الأخيرمن الأية القرءانية الأخيرة من أولاهما ينتهي
بقاعدة الـ ‘م’ القرءانية ؛
“ ‘ قاعدة الـ ‘ م ’ :-
يحل الرمز‘م ’ محل الحركة الثانية من حركات تنوين نهاية الأقوال القرءانية لإن الأقوال التالية تبدأ بالباء .
خِلَال ءايات السور القرءانية ونهاية القول النهائي لبضع سور قرءانية ، ولا يبطل قاعدتها إن فصل بين القولين المتتالين إشارة عدد الأية أم الإشارة القرءانية أم إشارة السجود بالإنتقال من ءاية إلى الأية التالية أم من نهاية السورة إلى بداية السورة التالية ، وممثلا لذلك وكما دون ذلك بالقاعدة العامة للقواعد القرءانية في القرءان الكريم ؛ قاعدة التنوين للقولين المتتاليين ‘ قاعدة التنوين للقولين المتتاليين :-
إن انتهى القول بالتنوين ‘ وإن سبق التنوين الحرف الأخيرمن القول ، الحرف الأخير المسمى بالمدة مثل ا ، ى ’ وأبدأ القول التالي بأحد المبدءات الذين هم : ‘ ن ، ل ، م ، ر ’ يشدد مبدء القول التالي ’’’ ”

وقول الأية القرءانية الأول من أخرهما يبدأ بالباء القرءانية ؛ ويفصل بينهما إشارة قول عدد ءاية أولاهما ؛
وطوى الإشارة القرءانية ‘‘*’‘ إشارة الأجزاء والأحزاب ، الأحزاب ، أرباع الأحزاب ’’ في نهاية سورته تتلوا إشارة عدد ءايته ؛
كالتالي :-

‘عَلِيمُ م (75) * ’

ويظهر بذلك موقعي الإشارة القرءانية وشاهدها أولا :-
خلال الأيات التوالي في القرءان الكريم وتتلوا إشارة عدد قول الأية الأخير من أولهما وتسبق قول الأية الأول التالي من أخرهما
كالتالي :-
‘خَالِدُونَ (25) * إِنَّ ’
ثانيا :-
في أوائل السور الاتي سورهم تبدأ بالشاهد
‘ شاهد الأجزاء والأحزاب ، الأحزاب ، أرباع الأحزاب ’ القرءاني مشهودا
إظهارشواهدهم القرءانية ‘‘ أشهادهم’ القرءانية ’ لإشاراتهم القرءانية في أوائل السورالتالية دون نهاية السور السابقة وعلى يمين سطرهم القرءاني من صفحاتهم اليمن القرءانية وعلى يسارسطرهم القرءاني من صفحاتهم اليسر القرءانية في القرءان الكريم ؛ لإظهار أن الإظهار لإشاراتهم القرءانية قبل القول القرءاني الأول من البسملة القرءانية لسورهم القرءانية في القرءان الكريم ؛ وبأن الإتباع القرءاني من القول القرءاني الأخير من السورالقرءانية السابقات لهم يكون للباء القرءانية ، باء القول القرءاني الأول من البسملة القرءانية لسورهم ؛

ممثلا كالتالي :-
‘* بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ’

ومثبت إتباع الإنتقال من نهاية السورة السابقة إلى باء القول الأول من ءاية بسملة السورة التالية ، القول بَسْمِ ، وممثلا للسور القرءانية الباقية بالتالي :-
أولا :- بمشددات باء بسملتين كل من بسملة ‘ سورة التين’ وبسملة ، ‘ سورة القدر’ حيث الإتباع لتشديد باء بسملتيهما هو بالإنتقال من القول الأخير من الأية الأخيرة من سورة الشرح والذي ينتهي بالباء الساكنة إلى قول الأية الأول من ءاية بسملة سورة التين التالية وبقاعدة النون الساكنة القرءانية ؛

‘ قاعدة النون الساكنة :-
إن انتهى القول بالنون الساكنة وأبدأ القول التالي بأحد المبدءات الذين هم : ن ، ل ، م ، ر: والراء مشروطة شرطها إلا راء القول راق سورة القيامة يشدد مبدأ القول التالي ‘ وكذلك الحال لبضع أحرف نهاية الأقوال ومبدءات الأقوال التوالى فى القرءان الكريم :-

مثال :- تلاية تاء نهاية القول الساكنة بتاء أو طاء مبدءة القول التالى ، تلاية ميم نهاية القول الساكنة بميم نهاية القول التالى ، تلاية باء نهاية القول الساكنة بـ باء مبدءة القول التالى ،وهكذا الحال للأحرف الباقية منها . ’’
كالتالي :-
‘فَارْغَب (8) بِِّسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ’ باء البسملة بالتشديد والكسر .
في القرءان الكريم

والإنتقال من قول الأية الأخيرة الأخيرمن سورة العلق والذي ينتهي بالباء الساكنة ؛
إلى باء قول الأية الأول من ءاية بسملة سورة القدر التالية وبقاعدة النون الساكنة القرءانية ؛
كالتالي :-
‘ وَاقْتَرِبْ ۩ (19) ‘ بِِّسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ’ باء البسملة بالتشديد والكسر
في القرءان الكريم .

ثانيا :- إتباع الإنتقال من سورة الأنفال من القول الأخير من الأية الأخيرة المنتهي قوله بقاعدة الـ ‘ م ’ القرءانية ، إلى القول الأول من الأية الأولى من سورة التوبة التالية له والتي تبدء بالشاهد
‘ شاهد الأجزاء والأحزاب ، الأحزاب ، أرباع الأحزاب ’ القرءاني ، ويفصل بين ءايتيهما طوى إشارة عدد الأية القرءانية الأخيرة السابقة ، وبأن القول النهائي من سورة الأنفال المنتهي بقاعدة الـ ‘م ’ القرءانية الموجبة أن يكون قول الأية القرءانية الأول من السورة التالية يبدأ بالباء القرءانية ،

ألا وهو :-
القول القرءاني ‘ بَرَاءَةٌ ’
ممثل إظهار إشارة أول سورتها القرءانية

كالتالي : -
‘*بَرَاءَةٌ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى الَّذِينَ عَاهَدْتُمْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ’
فبذلك يكون مظهرا إشارة السور القرءانية اللاتي سورهم تبدأ بالشاهد
‘ إشارة الأجزاء و الأحزاب ، الأحزاب ، أرباع الأحزاب ’ القرءاني وإكتما ل ظاهرات مائتان وتسع وثلاثون إشارة قرءانية ، والظاهرات سابقا شواهدهم القرءانية ؛ على يمين سطرهم القرءاني من صفحاتهم اليمن القرءانية وعلى يسارسطرهم القرءاني من صفحاتهم اليسرالقرءانية في القرءان الكريم من أصل مائتان وأربعون إشارة قرءانية ومائتان وأربعون شاهد قرءانيا ؛ والإشارة القرءانية وشاهدها القرءاني الواحدة الباقية والواحد ممثلا إظهارهما
كالتالي :-

‘ مِنَ الْجِنّةِ وَالنّاسِ (6) * ’ ( الجـزء1 ) ( الحزب 1)

ثالثا :- بأن الإنتقال في القرءان الكريم للسور التوالي من سورة قول الأية الأخيرة الأخير من أولهما إلى سورة قول ءاية البسملة الأولى الأول من أخرهما الذي يبدأ بالباء القرءانية ممثلا لسور القرءان الكريم من نهاية سورة فاتحته ‘‘ سورة الفاتحة ’ ، ‘ سورة الحمد ’’ إلى أول سورة خاتمته ‘ سورة الناس ’
كالتالي :-
‘‘وَلَا الضَّالّينَ (6) ’
سورة البقرة
‘بِسْمِ اللهِ الرّحْمَنِ الرّحِيمِ ’’
وذلك خلال السور القرءانية ، وأن الإنتقال من القول الأخير من الأية الأخيرة من سورة ‘ خاتمة القرءان الكريم ‘ سورة الناس ’’ ، إلى باء القول بِسْمِ من ءاية بِسْمِ اللهِ الرّحمَنِ الرّحيم ، الأية الأولى ، من ءايات سورة الفاتحة ‘ فاتحة الكتاب ‘ سورة الفاتحة ’ ، ‘ سورة الحمد ’’، وبأن البسملة في القرءان الكريم مثبتت بقواعد القرءان الكريم أنها ءاية قرءانية ، فبذلك تثبت سورة الفاتحة بأية بِسْمِ اللهِ الرّحمَنِ الرّحيم بأنها الأية الأولى من ءايتها ، أن بسملة السور القرءانية ءاية ؛ وذلك بالإنتقال من سورة القول الأخير الأية الأخيرة الخاتمة من سورة خاتمة القرءان الكريم أولهما إلى القول الأول من الأية الأولى من سورة فاتحة الكتاب‘‘ سورة الفاتحة ’، ‘ سورة أم الكتاب ’’ في القرءان الكريم أخرهما ممثلا
كالتالي :-
‘‘ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ (6)’ * ( الجـزء 1) ( الحزب 1)

سورة الفاتحة
‘بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) ’’

والعلم عند الله
وَفَوْقَ كُلِّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ


الدراسات القرءانية : عصام أحمد خالد الكردي / أبو يونس .
طباعة : عصام أحمد خالد الكردي / أبو يونس .
رقم 23519
قانون حماية حق المؤلف ( 22) لسنة 1992
المصنف بعنوان ” الإشارة القرءانية في القرءان الكريم “
إعداد : عصام أحمد خالد الكردي / أبو يونس
يحمل هذا الكتاب رقم إيداع 3891/ 10/ 2011 في مركز الإيداع في دائرة المكتبة الوطنية
المملكة الإردنية الهاشمية
The Hashemite Kingdom Of Jordan
وزارة الثقافة
Of Culture ministry
دائرة المكتبة الوطنية Department Of The National Library
• مستندات الإدخالات رقم 662002
تاريخ 25/ 10/ 2011



رد مع اقتباس
  #2  
قديم 21-11-2012, 11:19 PM
هدير البحر هدير البحر غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الدولة: caro
المشاركات: 780
افتراضي

بااااارك الله فيك
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع